السنة الثانية عشرة، العدد الرابع، كانون الثاني2016 مختارات آبائية أقوال للحياة، القديس نكتاريوس أسقف المدن الخمس دراسات كتابية الزلزلة في سفر الرؤيا، الأرشمندريت أثناسيوس ميتيليناوس عظة لا تحكموا بحسب الظـّاهر! اﻷرشمندريت توما بيطار لاهوت الإيمان مسيرة نموّ وامتداد، اﻷرشمندريت غريغوريوس اسطفان رعائيات…

read more

أقوال للحياة القديس نكتاريوس أسقف المدن الخمس الرجاء في الله الرجاء في الله يعتِق أولئك الذين وقعوا في الخطيئة، ويعيد الجرحى إلى الصحة ويقطّع أغلال السجناء. يشرق الرجاء مثل الفجر الوردي في السماء المعنوي وينير أولئك المظلِمين بوسخ الروح الحزينة. إنه يصبّ…

read more

الزلزلة في سفر الرؤيا الأرشمندريت أثناسيوس ميتيليناوس ترجمة رولا الحاج يزوّدنا رئيس الأساقفة ميخائيل أكوميناتيس بتفسير مجازيّ لما سيسبق المسيح الدجّال، قائلاً إنّ الزلزلة تُشير إلى تغيير اجتماعيّ كبير في المجتمع العالميّ، وتغيير نموذج العادات والأخلاق بحيث تسير باتّجاهٍ مختلف تمامًا. ويُمكننا…

read more

لا تحكموا بحسب الظـّاهر! اﻷرشمندريت توما بيطار إنجيل اليوم، يا إخوة، له عنوان رئيسيّ واحد، وهو: “لا تحكموا بحسب الظّاهر“. في القسم الأوّل من الإنجيل، الكلام هو على الكتبة. مَن هم الكتبة؟! الكتبة هم جماعة المتخصّصين بتداول الشـّريعة. يُفترَض بهم أن يكونوا…

read more

الإيمان مسيرة نموّ وامتداد تشدّد الأرثوذكسيّة أيضًا على أنّه لا يوجد خلاص خارج عن الإيمان؛ بمعنى أنّ الخلاص يستند بشكل رئيس إلى الإيمان بيسوع المسيح، وبكلّ عمل الفداء الذي حقّقه لأجلنا، وهذا واضح في العهد الجديد1. لكنّ هذا الخلاص والتجديد والتبرير واقتناء…

read more

ما معنى أن يكون الإنسان روحانيًّا؟ الأب ثيودور ستيليانوبولوس نقلتها إلى العربية جولي عطية ما معنى أن يكون الإنسان روحانيًّا؟ يروّج العالم لجميع أنواع “الروحانيات” المتّصلة بالموسيقى والفن والطبيعة والرياضة وغيرها من النشاطات الإنسانية، بما فيها الممارسات الدينية وشبه الدينية. بعض هذه…

read more

رسالة رعائية حول اﻷوشام والتزيّن المتروبوليت إشعيا مطران دانفر نقلتها إلى العربية جولي عطية الكهنة الموقّرون، مؤمنو أبرشية دانفر الأتقياء، أيها المحبوبون بالرب، يبدو أنّ الاهتمام بالوشم يزداد في مجتمعنا اليوم في أوساط الشباب والبالغين من الجنسين. في الماضي، كان الوشم محصورًا…

read more

الذكرانيات في تقليد الكنيسة الأرثوذكسية بين السبت والأحد الأب أنطوان ملكي إن البحث في ما تسلّمناه من آبائنا من أقوال وعظات وتعاليم وقوانين وكتابات وتيبيكون أو غيره، يظهِر أن اﻹشارات إلى عدم جواز إقامة الذكرانيات (Panichida, Parastas, Lite, Trisagion) في اﻵحاد ونقلها…

read more

الكوليفية وتجديد الهدوئية اﻷب أنطوان ملكي الكوليفيون (Kolyvades – Κολλυβάδες) هو اسم اﻵباء الهدوئيين، منذ القرن الثامن عشر. في كنيستنا اﻷرثوذكسية أكثر من حالة اُعطيَت اسماً من باب الهزء ومن ثمّ صار الاسم ثابتاً ومعروفاً. أهم هذه الحالات هو القديس سمعان اللاهوتي…

read more