الحضور إلى الكنيسة القديس فيلاريت موسكو نقلها إلى العربية الأب أنطوان ملكي عندما يحين الوقت المخصص لله وللحضور إلى معبده، خاصة يوم عيد أو ساعة القداس، سارِع إلى انتزاع ذاتك من الأعمال والاهتمامات الدنيوية وقدّم نفسك لله طوعياً وبغيرة في كنيسته. وإذ…

read more

مختارات روحية إعداد الأب أنطوان ملكي الفرق بين اقتلاع الهوى واقتلاع الخطيئة معروف أنّه عندما يشعر المسيحي أنّه ارتكب خطيئة، يتخلّص منها عن طريق الاعتراف والحلّ الذي يعطيه إياه الأب الروحي، بقراءة الأفشين المناسب. إلا أنّه إذا كان هوى ما يكمن وراء…

read more

في التحوّل إلى الأرثوذكسية والاستمرار فيها – 1 كاهن إنكليزي من كنيسة القسطنطينية في بريطانيا نقلها إلى العربية الأب أنطوان ملكي   مدخل نسمع بعض الأشخاص يتحدّثون عن كيف انضمّوا إلى الكنيسة الأرثوذكسية. ومع أنّ كل هذه الروايات مثيرة للاهتمام وقد تكون…

read more

ما هي السعادة؟ نقلها إلى العربية بتصرّف الأب أنطوان ملكي يتمنى الناس السعادةَ لبعضهم البعض، في مناسبات مختلفة كمثل رأس السنة، لكن ما هي السعادة؟ كيف يمكن تحديدها؟ مفهوم الإنسان المعاصر للسعادة لم يتغيّر منذ الأزمنة الأولى، أي أن السعادة هي في…

read more

حول الاعتراف والأب الروحيّ الأب بايسيوس الآثوسي إعداد راهبات دير مار يعقوب الفارسي المقطّع – دده، الكورة   سؤال: هل ينعم بالراحة الداخليّة مَن لا يعترف؟ الجواب: كيف يكون مرتاحاً؟ لكي يشعر الإنسان بالراحة التامة يجب أن يطرد من داخله كلّ سوء…

read more

من أقوال الأب بورفيريوس الرائيّ إعداد راهبات دير مار يعقوب الفارسي المقطّع – دده، الكورة * جابه كلّ الأمور بمحبّة، بطيبة، بوداعة، بصبر وتواضع. كن دوماً كالصخر الذي يمرّ فوقه الموج ثمّ يعود ثانية من حيث أتى. كن ثابتاً غير متزعزع. قد…

read more

العطش إلى الله الخورية سميرة عوض ملكي (عن نشرة الكرمة)         لقد غدا هذا العالم بريّة قاحلة جرداء. إنّه يعجّ بالناس، والناس يزحمون بعضهم بعضًا، لكنّهم كالخيالات لا يلتفت واحدهم إلى الآخر، ولا يشعر أحدهم أنّ بقربه آخر. فالأنانيّة تزداد والصداقات تتفتت…

read more