لمَ ينبغي أن لا تكون القراءة في الكنيسة عاطفية؟ الأب أندريه شيزانكو نقلها إلى العربية الأب أنطوان ملكي نتذكر كلمات الكاتب المسرحي الروسي ألكسندر سرغيفيتش غريبويادوف (1795-1829)،في مسرحية <الويل من العقل>: “لا تدندن مثل القندلفت. اقرأ بتفكير! بإحساس! بتشديد صحيح!”. ولعدة قرون،…

read more

الترتيل والدهرية الأب أنطوان ملكي تحوِّلُ الدهريةُ الكنيسةَ إلى مؤسسة عالمية لكنها لا تلغيها. كثيرون قد عالجوا الدهرية من عدة أوجه، دينية وغير دينية، ولكنهم لم يتوصلوا إلى تعريفها على الشكل الذي قدّمه الأب ألكسندر شميمن. فهو يعرّف الدهرية بأنهاهرطقة ضد الإنسان كونها قبل شيء تنفي عنه صفته التعبّدية، أي أن…

read more

القراءة السرية للأفاشين بدل القراءة المسموعة: الأسباب والتواريخ أ. غولبتسوف نقلها إلى العربية الأب أنطوان ملكي اليوم، بحسب الكتب الليتورجية، كل الأفاشين ما عدا أفشين وراء المنبر، يقرؤها الكاهن سرياً أو بشكل غير مسموع من الشعب (“mystikos“). فالشعب يسمع الإعلانات فقط بدل الصلاة الكاملة، والإعلانات هي ختم الأفاشين المؤلّفة عادة من…

read more

في الموسيقى وتأثيرها، وفي تثقيف السمع   أنطوان المعلوف أبدع الله الحواس في الجسد، وذلك كي تكون معابر الذهن إلى العالم الخارجي، ومن خلالها يتلقّى الذهن غذاءه الروحي[1]… من هنا نتبيّن حفظ هذه الحواس سليمة لأنّه إن شوّهنا الذهن فما الذي يمنح…

read more

الموسيقى في عبادة الكنيسة دافيد دريلوك* نقلها إلى العربية الأب أنطوان ملكي لا يوجد أي خدمة في الكنيسة الأرثوذكسية لا تستعمل الترتيل والترنيم بشكل واسع. لِماذا يُعبَّر عن عبادة الكنيسة باللحن؟ تبدأ الليتورجيا الأرثوذكسية بإعلان “مباركة هي مملكة الآب والابن والروح القدس…” بهذه الكلمات نُدعى إلى أن “نأتي…

read more

لاهوت موسيقيّ في موسيقى الكنيسة الرومية الأرثوذكسية، موسيقى الملائكة الأب د. يوحنا اللاطي[1] إن موسيقى كنيستنا الرومية الأرثوذكسية[2] تأتي من إصلاح القرن 19 الخريسانثوسي. هذا الإصلاح قلب الفلسفة الموسيقية من كواكبية-ملائكية إلى رياضية (راجع 2) والتدوين من اختزالي إلى تحليلي وأسماء الألحان…

read more

أَيـُّها المُرَتِّلُون… الأب نقولا مالك إِنَّهُ لَحَسَنٌ أَن يَشعُرَ الإنسانُ بِرَغبَةٍ في تمجيدِ اللهِ بِالحَناجِرِ الّتي خَلَقَها. فَإذا اشتَهَيتُمْ أَن تَكُونُوا مُرَتِّلِينَ، فَنِعْمَ الشَّهْوَةُ. لكِنْ تَذَكَّرُوا أَنَّ التَّرتيلَ وَزْنَةٌ تجعلُكُم خُدّامًا لا أَسيادًا، غَسَلَةَ أَرْجُلٍ لا آنِيَةً لِمَجْدٍ باطِل. فَمَتى رَتَّلْتُم، قُولُوا…

read more

حنطة المرتلين ومَدْرَس التوبة الأرشمندريت توما بيطار عائلة الثالوث القدّوس – دوما 14 نيسان 2005 الكنيسة، بعامة، في القرنين الثالث والرابع الميلاديَّين، شجّعت على الإنشاد بين المؤمنين. ثمّة واقع مثلّث الأبعاد دفع إلى ذلك: ارتباطُ الموسيقى يومذاك بالعبادة الوثنيّة. ترتوليانوس المعلّم سبق أن…

read more