إصلاح التعليم – أهو للشخص أو لسوق العمل؟ الشيخ أفرام الفاتوبيذي الرهبنة الأرثوذكسية الأثوسية ليست معزولة عن العالم؛ ليست منطوية على نفسها. على العكس من ذلك، يمكن للمرء أن يقول أن الراهب الحقيقي هو أكثر اجتماعية من العلمانيين، لأنه يتصل مباشرة مع…

read more

عن بدعة قيد الإعداد في الكنيسة الأرثوذكسية الميتروبوليت ييروثيوس فلاخوس نقلها إلى العربية الأب أنطوان ملكي كلمة “بدعة” مستمدة من الفعل اليوناني (αίρομαι)، أنا أختار، وهو يدلّ على اختيار وتفضيل جزء معين من التعليم، وتحويله إلى مطلَقٍ على حساب الحقيقة الكاملة كلها….

read more

العلم في مدى الأرثوذكسية ديمتريوس غريغوروبولوس هناك انطباع يبلغ عند البعض حدّ الاقتناع بأن الدين والعلم يتعارضان، بقدر ما يُعتَقَد أن الدين أدان مرات عديدة البحث العلمي. مهما كان هذا صحيحاً، فهو لا يتعلّق بأي طريقة بالأرثوذكسية أو حياة الكنسية الأرثوذكسية، وهذا…

read more

الاستحقاق الأب أنطوان ملكي ما مفعول كلمة مستحق؟ هل حجبُها يؤثّر على السيامة؟ في إطار أوسع، هل يستطيع الشعب أن يردّ بأن المُسام غير مستحق، خاصةً إذا كان يُسام أسقفاً انتخبه المجمع؟ هذه الدراسة السريعة مساهمة في الإجابة على هذه الأسئلة على…

read more

الاختزال في أنطاكية، إلى أين؟ الأب أنطوان ملكي مَن أخطأ في واحدة، أخطأ في الكلّ. هذا كلام للسيّد، ينطبق على الأهواء بعامّة، إنّما أكثر ما ينطبق على خطيئة الاختزال. مَن اختزل في واحدة يصير مستعداً للاختزال في الكلّ. هدف هذه السلسلة من…

read more

الاختزال في المعمودية الأب أنطوان ملكي قبل الشروع في الحديث عن الاختزال في خدمة المعمودية، لا بدّ من التوقّف عند الضغوط التي يخضع لها الكاهن أو لبعضها، عند كل معمودية. 1) تحوّل المعمودية إلى حدث اجتماعي بامتياز. قد تؤجّل المعمودية سنوات إلى…

read more

الاختزال في خدمتي الخطبة والإكليل الأب أنطوان ملكي يفرد صاحب الغبطة دراسة كاملة لخدمتي الخطبة والإكليل. إن دراسة هذا الكتاب الصادر عن معهد القديس يوحنا الدمشقي اللاهوتي في 2004، تجيب على الكثير من الأسئلة حول الاختزال، على افتراض أن أغلب الاختزال يصير…

read more

الاختزال في خدمة الجناز الأب أنطوان ملكي في كتاب مختصر الإفخولوجي الذي “يحتوي على جميع الصلوات التي يحتاج إليها الكاهن” ومنه في أنطاكية نسختان قيد التداول. الأقدم هي من مراجعة الخوري نقولا خوري في القدس سنة 1934، والأخرى من مراجعة سرجيوس أسقف…

read more

اختزال الشعب الأب أنطوان ملكي هذا العنوان مثير للرهبة لأن اختزال الإنسان هو أكبر الخطايا. “هل أنا حارس لأخي؟” لم يكن القتل خطيئة قايين الكبرى بل الإنكار. واليوم أين يأتي الاختزال في الكنيسة؟ أهو خطيئة؟ لقد بيّننا مخاطر الاختزال في الأكاليل والجنانيز….

read more

الديموقراطية والشركة في الوضع الأنطاكي القائم الأب أنطوان ملكي هل يمكن الحديث عن الديموقراطية في الكنيسة الأرثوذكسية؟ للإجابة عن هذا السؤال ينبغي التوقّف عند المعنى الحقيقي للكلمة. فالديمقراطية “هي شكل من أشكال الحكم يشارك فيها جميع المواطنين المؤهلين على قدم المساواة –…

read more